الأدوية

مكملات الكالسيوم

الكالسيوم ومكملاته فوائده والجرعه الموصى بها يومياً

يُعد الكالسيوم من العناصر الكيميائية الضرورية والأساسية للجسم ولوظائف أعضائه، ويسبب نقص الكالسيوم -أو كما يعرف ب (Hypocalcemia)- مشكلات عدة لذا على الشخص التأكد مستوى الكالسيوم في جسمه لتفادي المشاكل الصحية المترتبة على نقصه، فالوقاية خير من العلاج، حيث يمكن اللجوء إلى تناول مكملات الكالسيوم لزيادة نسبته في الجسم.

لماذا يحتاج الجسم للكالسيوم؟

  • من أجل بناء عظام قوية والحفاظ عليها. يتم تخزين ما يزيد عن 99% من الكالسيوم في الجسم في العظام والأسنان.
  • يتم استخدام الكالسيوم في مجرى الدم لإرسال الإشارات العصبية(nerve signals) وإفراز هرمونات مثل: الأنسولين (insulin) وتنظيم آلية تقلص وتوسع العضلات والأوعية الدموية.
  • يدخل في تركيب العديد من مضادات الحموضة(antacid).
  • يستخدمه بعض الأطباء للتحكم في ضبط ارتفاع مستوى المغنيسيوم، الفسفور والبوتاسيوم في الدم، بالإضافة إلى وجود مؤشر جيد في مساعدته في التحكم أو منع ارتفاع ضغط الدم.

ماهي أنواع مكملات الكالسيوم المختلفة ؟

تتواجد مكملات الكالسيوم هذه على ثلاث أنواع مختلفة وهي:

1.كربونات الكالسيوم:

يوجد هذا النوع من الكالسيوم في الأدوية المضادة للحموضة (antacid) والتي يتم صرفها دون الحاجة إلى وصفة طبية، وهذه المصادر للكالسيوم غير مكلفه حيث تحتوي الحبة الواحدة على 200 ملغ او أكثر من الكالسيوم بالتالي فهي كمية جيدة.

إقرأ أيضا:فيروس الروتا

ومع ذلك فإنه قد يتسبب في حدوث آثار جانبية مثل: الغازات والانتفاخ والإمساك، يوصى بتناوله مع الطعام من أجل امتصاص أفضل، كما يوصى بتناول كميات كافية من الخضروات المليئة بالألياف.

2.سترات الكالسيوم:

هذا الشكل من الكالسيوم تكلفته أكثر، امتصاصه جيد سواء على معدة ممتلئة أو فارغة. بالإضافة إلى أن امتصاصه يكون أفضل لدى الأشخاص الذين يعانون من تدني مستويات حمض المعدة، وهي حالة شائعة عند الأشخاص فوق سن الخمسين.

يحتوي على 21 % من الكالسيوم الأساسي (أي أن كمية الكالسيوم الفعلية هي 21 بالمئة من الحبة كاملة) بالتالي يجب عليك تناول المزيد من الأقراص للحصول على الكمية التي تحتاجها من الكالسيوم.

3.أشكال أخرى:

مثل:جلوكانات الكالسيوم، لاكتات الكالسيوم وفوسفات الكالسيوم يحتوي معظمها على نسبة أقل من الكالسيوم ولا تقدم أي مزايا.

ما الكمية التي يحتاجها الجسم من الكالسيوم يوميا؟

من المهم جدًا التأكد من الحصول على الكمية الموصى بها في النظام الغذائي، وإلا فسيعوضها الجسم من الهيكل العظمي والأسنان ليتم استخدامها في مكان آخر، مما يؤدي إلى إضعاف العظام.

حسب التوصيات الحالية لمعهد الطب Institute of Medicine، بناءً على العمر:

  1. النساء في سن 50 سنة فما دون: 1000 ملغ / يوميًا
  2. النساء فوق سن 50 سنة: 1200 ملغ / يوميًا
  3. الرجال في سن 70 سنة فما دون: 1000 ملغ / يوميًا
  4. الرجال فوق سن 70 سنة: 1200 ملغ / يوميًا

ما هي مصادر الكالسيوم في الغذاء؟

  • يحصل معظم الناس على كفايتهم من هذا العنصر في نظامهم الغذائي العادي، حيث تحتوي منتجات الألبان والخضراوات ذات الأوراق الخضراء والأطعمة المدعمة بالكالسيوم على مستوى عالٍ من الكالسيوم؛ على سبيل المثال: يحتوي كوب الزبادي الذي يعادل (237 مل) على 300 ملغ من الكالسيوم. قد يحتاج الرجال والنساء الأكبر سنًا لكمية إضافية من الكالسيوم لمنع هشاشة العظام (osteoporosis).
  • تناول أسماك معلبة مع عظامها مثل السلمون أو السردين.
  • بالإضافة إلى الفول والعدس والإدامية (هو فول صويا غير ناضج شائع استخدامه في المطبخ الصيني والياباني).

من هم الأشخاص الذين يتوجب عليه تناول مكملات الكالسيوم ؟

إن الكالسيوم عنصر مهم للجسم لكن الإفراط في تناوله يسبب مشاكل أيضاً قلا يستطيع أي شخص استخدامه دون توصية من الطبيب المختص، ويجب أن يكون على دراية بالحالات التي تتطلب أجسادها تناول مكملات الكالسيوم، ومن هؤلاء الأشخاص:

إقرأ أيضا:نتائج تحليل البول في المختبر
  1. نظرًا إلى أن النساء أكثر عرضة لهشاشة العظام لذلك يوصي الأطباء بتناول هذه المكملات خاصة بعد بلوغ سن اليأس. إذا لم يحصل الشخص على الكمية الموصى بها خلال النظام الغذائي يمكن أن تساعد مكملات الكالسيوم في سد الفجوة. أيضًا في حال كان الشخص يتبع نظامًا غذائيًا عالي البروتين أو عالي الصوديوم (لأن الجسم في هذه الحالة يقوم بإفراز/طرد الكالسيوم، بالتالي يكون بحاجة لمكملات الكالسيوم).
  2. إذا كانت لدى الشخص حالة صحية تحد من قدرة جسده على امتصاص الكالسيوم (مثل مرض كرون Crohn’s disease، أو مرض التهاب الأمعاء).
  3. إذا كان الشخص ممن يتم علاجهم باستخدام (Corticosteroids) على مدى فترات طويلة من الزمن، وهي فئة من الأدوية التي تقلل الالتهاب في الجسم كما أنها تقلل من نشاط الجهاز المناعي (استخدام Corticosteroids أكثر من 3 شهور يمكن أن يعزز من خطورة التعرض للكسور والإصابة بهشاشة العظام).
  4. للحوامل اللاتي لا يعتمدن على الكالسيوم في الغذاء، (1.5 غم _2 غم) من مكملات الكالسيوم يقلل من حدوث مقدمات الارتعاج أو ما يسمى بما قبل تسمم الحمل (pre-eclampsia) وهي الحالة المعروفة باسم ارتفاع ضغط الدم الحملي.
  5. إذا كان الشخص يعاني من هشاشة العظام (Osteoporosis).

هل يستطيع الشخص تجاوز الجرعة الموصى بها يوميًا ؟

لا ينصح بذلك لأنه قد يكون مؤذيًا، وفقًا لدراسة أجرتها مجلة الغدد الصماء والتمثيل الغذائي   “Journal of Clinical endocrinology and metabolism “: يتخلص الجسم من الكالسيوم الزائد عبر الكلى بواسطة البول وهذا يؤدي إلى ارتفاع خطر الإصابة بحصى الكلى لدى بعض المرضى.

إقرأ أيضا:الزنك

هل يحتاج الشخص تقسيم الجرعة أم يستطيع أخذها دفعة واحدة ؟

قد يحتاج الشخص إلى ذلك، لأن الجسم لا يستطيع امتصاص جرعات كبيرة من الكالسيوم دفعة واحدة

لذلك يوصي الخبراء بأخذ ما لا يزيد عن 500 ملغ في الجرعة الواحدة.

ماهي المخاطرة المحتمل حدوثها لتناول مكملات الكالسيوم ؟

لا تخلو هذه المكملات من الآثار الجانبية والخطر المُحدق في حال تم الإفراط في استخدامها فقد تحدث بعض المشاكل مثل:

  • زيادة خطر الإصابة ببعض أنواع أمراض القلب، بما في ذلك النوبات القلبية والسكتة الدماغية.
  • قد تكون المستويات العالية من الكالسيوم مرتبطة بسرطان البروستاتا (prostate cancer) على الرغم من تضارب الآراء حول ذلك.
  • زيادة خطر الإصابة بحصى الكلى (kidney stones).
  • زيادة الكالسيوم بالدم Hypercalcemia، التي تتميز بعدة أعراض منها: آلام المعدة، الغثيان، التهيج والاكتئاب (يمكن أن يكون سبب حدوثهم هو الجفاف وأمراض الغدة الدرقية وتناول مستويات عالية من مكملات الكالسيوم).

هل يتعارض تناول مكملات الكالسيوم مع الأدوية الأخرى ؟

نعم، لذلك يجب التأكد من إخبار الطبيب والصيدلي بأن الشخص يتناول هذه المكملات لأنها يمكن أن تتداخل مع كيفية تعامل الجسم مع بعض الأدوية، بما في ذلك المضادات الحيوية والحديد.

close

عن الكاتب

الصيدلانية أسماء مازن البلوه
+ مقالات

كاتب

بكالوريوس صيدله

أ.سماح أحمد حسين
+ مقالات

تدقيق علمي

ماجستير صيدلة سريرية

فيحاء درويش أبو حمده
+ مقالات

تدقيق لغوي

السابق
مطعوم الحيوانات الأليفة
التالي
بحة الصوت أسبابها وطرق علاجها

اترك تعليقاً