الطب والصحة العامة

ما هو الكبد ؟

liver الكبد وظائفخ تشريحه أخم الامراض التي تصيبه موقع ومن احياها

الكبد هو أكبر عضو داخلي، يقع تحت الحجاب الحاجز، في الجانب الأيمن العلوي من التجويف البطني، وفوق المعدة والكلية اليمنى والأمعاء.

يزن الكبد حوالي 3 أرطال، كما أن له شكلاً مخروطيًا، يتسم بملمس مطاطي، ويميل في لونه إلى البني المحمر يبدأ تكوين الكبد في أسبوع الحمل الثالث إلى الرابع، حيث يلعب دورًا هامًا في تكوين خلايا الدم طوال الفترة الجنينية.

ممّا تتكون الأسطح الخارجية للكبد؟

يتم وصف الأسطح الخارجية للكبد اعتماداً على شكلها وأجزاء الجسم المجاورة لها؛ فتقسم إلى قسمين:  

  • السطح الحجابي- السطح الأمامي العلوي من الكبد  (diaphragmatic).

هو سطح محدب، ناعم الملمس، يقع تحت انحناء الحجاب الحاجز، على اتصال مباشر بالحجاب الحاجز، لذلك يطلق على هذه المنطقة اسم “المنطقة العارية للكبد” أو “منطقة غير الصفاق” (bare area).

  • السطح الحشوي – السطح الخلفي السفلي من الكبد (visceral)..

له شكل غير منتظم ومسطح، وهذا نتيجة مجاورته للأعضاء الداخلية الأخرى المحيطة به.

يقع على اتصال مع الكلية اليمنى، الغدة الكظرية اليمنى، الثنية القولونية (الكبدية) اليمنى، القولون المستعرض، الجزء الأول من الاثني عشر، المرارة، المريء، والمعدة.

تشريح الكبد

  • من الناحية التشريحية؛ يقسم الكبد إلى أربعة فصوص: الفص الأيمن (right lobe)، الفص الأيسر (left lobe)، الفص المربعي (Quadrate lobe)، والفص المذنب (Caudate lobe).
  • يفصل الرباط المنجلي (Falciform ligament) الفصين الأيمن والأيسر. ويعد الفص الأيمن الأكبر حجماً. كما ينشأ الفصان المربعي والمذنب من الفص الأيمن، ويقعان على السطح الحشوي للكَبد.
  • يتلقى الكَبد إمداداً دموياً مزدوجاً وذلك بفضل:
  1. الشريان الكبدي (hepatic artery): ينشأ من الجذع البطني، يزود بما يقارب 20-25% فقط من إجمالي حجم الدم الواصل للكبد.
  2. الوريد الكبدي (hepatic portal vein): يمد الكَبد بدم غير مؤكسد جزئياً، حاملاً العناصر الغذائية الممتصة من الأمعاء الدقيقة. وهو يزود بما يقارب 75-80% من إجمالي حجم الدم الواصل للكبد.  ويعتبر المصدر السائد لإمداد الدم في النسيج البرنشيمي-الحشوي للكَبد، كما أنه يسمح للكبد بأداء وظائفه المتعلقة بالأمعاء، كعملية إزالة السموم.

يحدث التصريف الوريدي للكَبد عن طريق الأوردة الكبدية. حيث تشكل الأوردة المركزية للفصيصات الكبدية أوردة مجمعة تتحد لتشكل عدة أوردة كبدية. ثم تصب هذه الأوردة الكبدية في الوريد الأجوف السفلي.

إقرأ أيضا:الصلع عند الحيوانات

ما هي وظائف الكبد ؟

تم تحديد أكثر من 500 وظيفة حيوية للكبد؛ فهو يلعب دوراً هاماً في كل أجهزة الجسم تقريباً، ومنها:

  • إنتاج العصارة الصفراوية(Bile production)

هي سائل أصفر مخضر، سميك ولزج، ينتجه الكَبد، ويساعد على هضم الدهون. فهي تعمل على تكسير الدهون وتحليلها إلى أحماض دهنية، والتي يمكنها أن تدخل الجسم عن طريق الجهاز الهضمي.

تتكون الصفراء غالباً من الماء، الأملاح الصفراوية، الأحماض الضفراوية، الكوليسترول، الصبغة الصفراوية، البيليروبين، والدهون الفسفورية، بالإضافة إلى مواد أخرى.

تفرز الصفراء من خلايا الكَبد إلى القنوات الصفراوية، وتنتقل من القنوات الأصغر إلى القنوات الأكبر حجماً، إلى أن ينتهي بها المطاف في الاثني عشر، أو يتم تخزينها في المرارة.

  • ازالة السموم

أحد أهم وظائف الكبد هي التمثيل الغذائي أو عملية إزالة السموم من المواد الغريبة الحيوية. تتم عملية إزالة السموم بشكل أساسي عن طريق “التحول الأحيائي” (Biotransformation)، يعمل الكَبد بشكل أساسي على تحويل الجسيمات الغريبة الحيوية من جسيمات محبة للدهون إلى جسيمات محبة للماء حتى يتم التخلص منها في البول.

ومن الجدير بالذكر، أن هناك عوامل كثيرة تؤثر على استقلاب الدواء، مثل: العمر، الجنس، التفاعلات بين الأدوية، مرض السكري، الحمل، أمراض الكَبد أو الكلى، الالتهاب، أو الجينات.

إقرأ أيضا:المكملات التي تعزز الجهاز المناعي
  • استقلاب البيليروبين (Bilirubin metabolism)

يلعب الكبد دوراً مهماً في تكسير الهيم. ويحدث انحلال الدم في أماكن متعددة في جميع أنحاء الجسم، بما في ذلك: الكَبد، الطحال، ونخاع العظام.

يتحلل الهيم إلى “بليفردين” (Biliverdin)، والذي يتحول بعد ذلك إلى بيليروبين غير مقترن (Unconjugated bilirubin) ثم الى البيليروبين المقترن ليصبح محباً للماء.

بعد ذلك، يتم إفراز البيليروبين المقترن إلى الصفراء عبر القنوات الصفراوية، وقد تذوب كميات صغيرة منه في الدم، حيث يتم ترشيحه ثم إفرازه عن طريق الكلى. يدخل معظم البيليروبين المقترن إلى الصفراء، ويخرج مع الصفراء في البراز؛ لأنه لا يُمتص بواسطة جدار الأمعاء.

يتم تحويل بعض البيليروبين إلى اليوروبيلينوجين أو البيليروبين غير المقترن بواسطة بكتيريا الأمعاء؛ لإعادة امتصاصه للخضوع للدورة المعوية الكبدية.

  • وظائف أخرى (Other functions)

  1. يتفاعل الكَبد مع جهاز الغدد الصماء والجهاز الهضمي عن طريق المساعدة في عمليات الهضم والأيض.
  2. يخزن الفيتامينات الذائبة في الدهون، وتخزين الحديد، والنحاس.
  3. يعمل على توازن مستويات الكوليسترول في الجسم
  4. يشكل موقعاً أساسياً لبناء بروتينات البلازما مثل: الألبومين، الجلوبيولين، البروتين C ، والبروتين S، وجميع عوامل التخثر
  5. يعمل على توازن مستويات السكر في الدم فهو يخزن السكر الزائد لإنتاج الغلايكوجبن
  6. يقوم الكَبد باستقلاب الهرمونات الجنسية وينتج بروتينات حاملة -ناقلة- مهمة في عملية التكاثر والتطور
  7. كما يلعب دوراً هاماً في مناعة للجسم.

بعض الأمراض التي تصيب الكَبد ؟

هناك العديد من الأمراض التي تصيب الكبد، نذكر منها:

إقرأ أيضا:مكملات الكالسيوم
  • التهاب الكبد الفيروسي Hepatitis :

وهو التهاب يصيب خلايا الكبد نتيجةً لعدوى فيروسية مثل: التهاب الكَبد الفيروسيAو Bو C.

  • تليف الكبد Cirrhosis :

ويعني توقف الكبد عن أداء وظائفه بصورة صحيحه بسبب استبدال نسيج الكبد السليم بنسيج ليفي.

  • سرطان الكبد Liver cancer :

أي ظهور خلايا غير طبيعية في الكَبد ومن أكثر الأنواع شيوعاً(hepatocellular carcinoama) حيث يحدث كأحد مضاعفات تشمع الكَبد.

  • فشل الكبد Liver failure :

يحدث بسبب عدوى infection أو أمراض وراثية أو بسبب الإفراط في تناول الكحول.

كيف يمكن الحفاظ على صحة الكبد؟

يمكننا الحفاظ على صحة الكَبد من خلال:

  • تجنب تناول الدهون بكميات كبيرة وذلك لأن تناولها بكثرة قد يسبب الاصابة بمرض الكَبد الدهني fatty liver disease.
  • عدم الافراط في تناول الكحول لأنه سبب أساسي في تليّف الكبد.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
  • الحذر من الأمراض التي تصيب الكَبد والتي تنتقل جنسياً مثل: مرض التهاب الكَبد الوبائي C.
  • الحرص على أخذ المطاعيم خاصة اللقاحات ضد مرض التهاب الكَبد الوبائي A و B.
close

عن الكاتب

حور أَََمِين الدراجي
+ مقالات

كاتب

احمد
أحمد بَني ملحم
+ مقالات

طب وجراحة عامة

تدقيق علمي

اسراء محادين
+ مقالات

تدقيق لغوي

معلم صف

السابق
سرطان الثدي وأهمية الكشف المبكر
التالي
الأكل في الليل وعلاقته بزيادة الوزن

اترك تعليقاً