أمراض القلب والاوعية الدموية

فشل القلب

فشل القلب

ما هو فشل القلب ؟

فشل القلب (Heart Failure) هو حالة لا يستطيع فيها القلب ضخ ما يكفي من الدم لتلبية حاجات الجسم، وفي بعض الحالات لا يستطيع القلب أن يملأ كمية كافية من الدم.

مصطلح “فشل القلب” لا يعني أن القلب قد توقف أو على وشك التوقف عن العمل.، ولكن مع ذلك فشل القلب هي حالة خطيرة تتطلب رعاية طبية.

أنواع فشل القلب :

بشكلٍ عام يوجد ثلاثة أنواعٍ لقصور القلب وهي:

1.قُصور جزء القلب الأيمن  Right-sided heart failure:

 يحدث في حالة عدم قدرة  الجانب الأيمن من القلب على ضخ الدم إلى الرئتين كما هو في الوضع الطبيعي، والسبب الأشيع هو غالبا وجود قصور في الجزء الايسر من القلب أو بسبب بعض أمراض الرئة.

2.قُصور جزء القلب الأيسر  Left-sided heart failure:

 يعمل القلب على ضخ الدم الغني بالأوكسجين أثناء انتقاله من الرئتين إلى الأذين الأيسر ثم إلى البطين الأيسر الذي يقوم بضخه إلى باقي أنحاء الجسم، لذلك يكون حجم البطين الأيسر أكبر من البطين الأيمن.

ولقصور القلب الأيسر نوعان:

  1.   قُصور القلب مع انخفاض نسبة الضخ ( الفشل الانقباضي) :في هذه الحالة يفقد البطين الأيسر قدرته على الإنكماش بشكلٍ طبيعيٍّ ويصبح القلب غير قادرٍ على ضخ ما يكفي من الدم في الدورة الدموية.
  2.   قصور القلب مع جزء محفوظ من الضخ (الفشل الانبساطي): حيث يفقد البطين الأيسر قدرته على الاسترخاء بشكلٍ طبيعيٍّ (لأن العضلات تصبح شديدة الانكماش) فلا يمكن للقلب ملء الدم بشكلٍ سليمٍ خلال فترة الراحة بين كل نبضه.

3.قُصور القلب الاحتقاني  Congestive heart failure:

هو حالةٌ تقدميةٌ مزمنةٌ تؤثرعلى قوة ضخ عضلات القلب.

إقرأ أيضا:اضطراب التوحد

على الرغم من التشابه بين قصور القلب الاحتقاني CHF و قصور القلبHF  إلا أن قُصور القلب الاحتقاني يُعتبرتفاقم لمرض قصور القلبHF  والذي بدوره يؤثرعلى عمل القلب وضخه للدم.

ما هي أعراض فشل القلب ؟

العلامات والأعراض الأكثر شيوعًا لفشل القلب هي:

  1. التعب المفرط.
  2. زيادة الوزن المفاجئ.
  3. فقدان الشهية.
  4. السعال المستمر.
  5. عدم انتظام نبض القلب.
  6. زيادة في خفقان القلب.
  7. انتفاخ في البطن.
  8. ضيق في التنفس.
  9. تورم الساق والكاحل.
  10. بروز في أوردة العنق.

ما هي الأسباب التي تؤدي إلى فشل القلب ؟

تشمل أسباب قصور القلب ما يلي:

1.مرض القلب الإقفاري (Ischaemic heart disease) :

هو انخفاض تدفق الدم إلى القلب بسبب تراكم الترسبات على جدران الشرايين التاجية.

2.مرض السكري:

في مرض السكري، لا ينتج الجسم كمية كافية من الأنسولين أو لا يستخدم الأنسولين بشكل صحيح.

إقرأ أيضا:متلازمة الفقرات العنقيه

مع مرور الوقت، يمكن أن تؤدي مستويات السكر المرتفعة في الدم إلى تلف وإضعاف عضلة القلب والأوعية الدموية حول القلب، مما يؤدي إلى فشل القلب.

3. ارتفاع ضغط الدم :

ضغط الدم هو قوة الدم التي تضغط على جدران الشرايين. إذا زاد هذا الضغط وظل عالياً بمرور الوقت، فقد  يؤدي الى اضعاف القلب وأيضا يؤدي إلى تراكم الترسبات أو ما يسمى البلاك (Plaque).

4.أمراض وحالات القلب الأخرى:

الحالات والأمراض الأخرى يمكن أن تؤدي أيضًا إلى فشل القلب ، مثل:

  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • اعتلال عضلة القلب: يحدث عندما تصبح عضلة القلب متضخمة أو سميكة أو صلبة.
  • عيوب القلب الخلقية: هو وجود مشاكل في بنية القلب عند الولادة.
  • مرض صمام القلب: يحدث إذا كان واحد أو أكثر من صمامات القلب لا يعمل بشكل صحيح.

5.عوامل أخرى:

  • إدمان المخدرات والكحول.
  • فايروس نقص المناعه البشرية.
  • اضطرابات الغدة الدرقية.
  • ارتفاع كبير بنسبة فيتامين E .
  • علاجات السرطان مثل العلاج الكيماوي والاشعاعي.

عوامل خطر فشل القلب :

حوالي 26 مليون شخص حول العالم يعانون من قصور القلب. علما بأن عدد الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض آخذ في الازدياد في الآونة الاخيرة.

إقرأ أيضا:حصى الكِلى

فشل القلب يمكن أن يحدث لأي شخص، ومع ذلك قد تزيد بعض العوامل من خطر الإصابة بهذا المرض ومنها ما يلي:

1)    الأشخاص المنحدرون من أصل أفريقي هم الأكثر تعرضًا لمخاطر الإصابة بمرض القلب مقارنةً بالأعراق الأخرى.

2)    يحدث عند الرجال بنسبة أكثر من النساء.

3)    الأشخاص الذين يعانون من الأمراض التي تضر القلب هم أيضًا في خطر متزايد، وتشمل هذه الأمراض:

  • فقر الدم.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • إنتفاخ الرئة.

4)    يمكن أن تزيد بعض السلوكيات أيضًا من خطر الإصابة بفشل أو قصورالقلب، بما في ذلك:

  • التدخين.
  • تناول الأطعمة الغنية بالدهون أو الكوليسترول.
  • زيادة الوزن.

متى يجب زيارة الطبيب؟

يُجب مراجعة  الطبيب عند الشك بظهور أحد علامات فشل القلب.

لا بد من طلب المساعدة الطبية الطارئه عند ظهور أيًا مما يلي:

  • ألم الصدر.
  • الإغماء أو الضعف الشديد.
  • ضربات قلب سريعة أو غير منتظمة مصحوبة بضيق في التنفس أو ألم الصدر أو الإغماء.
  • ضيق مفاجئ وشديد في النفس وسعال.

كيف يتم تشخيص فشل القلب ؟

1.مخطط صدى القلب echocardiogram :

هو الطريقة الأكثر فعالية لتشخيص قصور القلب.

2.الفحص السريري:

 يتم اجراؤه للتأكد من وجود أي عرض من الأعراض الظاهرة لمرض قصور القلب مثل: تورم الساقين أوعدم انتظام ضربات القلب وانتفاخ الأوردة.

3.تخطيط القلب الكهربائي (ELECTROCARDIOGRAM).

4.الأشعة السينية للصدر.

5.فحص الببتيد الدماغي المدر للصوديوم BNP :

 يتحقق هذا الاختبار من مستوى هرمون في دمك يسمى BNP، حيث ترتفع نسبته في الدم  أثناء فشل القلب.

ما هو علاج فشل القلب ؟

يمكن أن يساعد التشخيص المبكر والعلاج الأشخاص الذين يعانون من قصور القلب في العيش حياة أطول وأكثر نشاطًا. يعتمد علاج قصور القلب على نوع وشدة قصور القلب.

أهداف العلاج لجميع مراحل قصور القلب تشمل:

  • علاج السبب الأساسي للحالة، مثل مرض نقص تروية القلب أو ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري.
  • تقليل الأعراض.
  • وقف تطور وتفاقم المرض.
  • تحسين وتغيير نوعية الحياة.

     1.الأدوية اللازمه لعلاج فشل القلب :

  •  ACE inhibitors: تعمل مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين على خفض ضغط الدم وتقليل إجهاد القلب، كما أنها قد تقلل من خطر الإصابة بنوبة قلبية في المستقبل.
  •  Aldosterone antagonists: تحفز مضادات الألدوستيرون الجسم لإزالة الصوديوم الزائد عن طريق البول، و هذا بدوره يقلل من حجم الدم اللازم ضخه من القلب.
  •  Angiotensin receptor blockers: تعمل حاصرات مستقبلات أنجيوتنسين على استرخاء الأوعية الدموية وخفض ضغط الدم لتخفيف ضغط العمل على القلب.
  • Beta blockers: تعمل حاصرات بيتا على إبطاء معدل ضربات القلب وتخفيض ضغط الدم لتقليل عبء العمل على القلب.
  • Diuretics: مدرات البول تساعد في تقليل تراكم السوائل في الرئه وتقلل من التورم في القدم والكاحل.

     2.الجراحة في حالات فشل القلب :

مع تفاقم قصور القلب،  وفي حال عدم نجاح الطرق الأخرى من العلاج. قد تحتاج إلى إجراء طبي أو عملية جراحية:

  • v implantable cardioverter defibrillator: بعض الأشخاص الذين يعانون من قصور القلب لديهم دقات قلب سريعة وغير منتظمة، إذا لم يتم علاجها يمكن أن تتسبب في توقف القلب المفاجئ، إذ يقوم الطبيب بزراعة مزيل الرجفان القابل للزرع (ICD) بالقرب من قلبك لحل هذه المشكلة.

        يقوم ICD بفحص معدل ضربات القلب ويستخدم نبضات كهربائية لتصحيح عدم انتظام ضربات القلب.

  • v Cardiac resynchronization therapy: في حالة فشل القلب، قد يحدث خلل في الانقباض والتنسيق بين حجرات القلب، وهذا يعطل من ضخ القلب للدم،  ولتصحيح هذه المشكلة، يزرع الطبيب جهاز يسمى علاج إعادة تزامن القلب (Cardiac resynchronization therapy) بالقرب من القلب.

     3.تغير نمط الحياة واتباع نمط حياة صحي للقلب:

في أغلب الأحيان، يمكن أن يساعد إجراء التغييرات على نمط الحياة في التخفيف من علامات فشل القلب وأعراضه والوقاية من تفاقم المرض. قد تكون هذه التغييرات من بين الأمور الأكثر أهمية وفائدة التي يمكن القيام بها. ت

غييرات نمط الحياة التي يمكن أن يوصي بها الطبيب تتضمن ما يلي:

  • المحافظة على الأكل الصحي.
  • الوزن الصحي وتجنب السمنة.
  • المداومة على النشاط البدني والرياضة.
  • الاقلاع عن التدخين.
  • فحص الساقين والكاحلين لمراقبة التورم يوميًا. 
  • التقليل من الصوديوم في النظام الغذائي. 
  • التقليل من الدهون المشبعة في النظام الغذائي. 
  • الابتعاد عن تناول الكحوليات.
  • تقليل الضغط النفسي.
close

عن الكاتب

احمد
أحمد بني ملحم
+ مقالات
هديل نايف النظامي
+ مقالات
هناء بركات
+ مقالات
السابق
ما هو علاج الصفار عند الاطفال
التالي
فحص السائل المنوي

اترك تعليقاً