أمراض العيون

الماء الأبيض على العين

الماء الابيض على العين الوقاية منها وعلاجها واهم علاماتها وأعراضها

“و كأننا نرى الأشياء من خلال ضباب؛ لا نستطيع القيادة ليلاً ولا حتى تمييز وجوه من نحبهم” هكذا يصف الأشخاص المصابون بالسَّاد (الماء الأبيض على العين) رؤيتهم.

فما هو السَّاد؟ و ما هي أعراضه؟ و كيف يحدث؟ هذا ما سنتناوله في مقالنا هذا..

السّاد، الماء الأبيض على العين، إعتام العين وفي الأنجليزية الكاتاراكت(cataract)، كل هذه الأسماء لمرض واحد يصيب عدسة العين الشفافة ليجعلها معتمة لا يستطيع الضوء المرور من خلالها ليسقط على شبكية العين حتى تتكون الصورة.

يعد السّاد أحد الأسباب الرئيسة المؤدية للعمى عند كبار السن بشكل أساسي على الرغم من أنها قد تصيب البالغين والأطفال الرضع أيضاً.

  • الماء الأبيض… كيف يتكون ولماذا يحدث؟!

مع التقدم في العمر تصبح العدسات في العينين أقل مرونة و شفافية وأكثر سمكًا مما يؤدي إلى تغير بعض الأجزاء في النسيج المكون للعدسة و تعتمها، هذا النسيج قد يتغير أيضاً بسبب تعرض العين لإصابات سواء كانت بأدوات حادة أو بمواد كيميائية أو بسبب التعرض المستمر للأشعة الفوق البنفسجية.

و قد يكون السّاد عرضا لأمراض أخرى؛ كالسكري و القصور في الغدة الدرقية و الدريقات و الضمور العضلي و الورم الليفي العضلي من النوع الثاني و غيرها من الأمراض.

إقرأ أيضا:مرض اليد والقدم والفم

مع استمرار تطور الساد يصبح التعتيم أكثر كثافة و يغطي جزءا أكبر من العدسة مما يؤدي إعتام عدسة العين و تشتيت الضوء و حجبه أثناء مروره عبر العدسة.

يحدث إعتام عدسة العين بشكل عام في كلتا العينين بشكل متساوٍ، و قد يكون الإعتام في إحدى العينين أكثر تقدمًا من الأخرى، مما يتسبب في اختلاف الرؤية بين العينين.

  • أنواع الماء الأبيض:

انواع الماء الابيض على العين

 

 

1.إعتام عدسة العين النووي (nuclear cataracts):

يؤثر هذا النوع على مركز العدسة، في البداية قد يؤدي إلى قصر النظر و لكن مع مرور الوقت، تتحول العدسة تدريجيًا إلى اللون الأصفر أو البني مما يؤدي إلى تشوش الرؤية و صعوبة التمييز بين ظلال اللون.

  1. إعتام عدسة العين القشري (cortical cataracts):

يؤثر على حواف العدسة و يبدأ في صورة عتامة بيضاء و خطوط على الحافة الخارجية لقشرة العدسة، يتطور هذا النوع ببطء فتمتد الخطوط نحو المركز و تتداخل مع الضوء المار عبر مركز العدسة.

  1. إعتام عدسة العين الخلفي (posterior subcapsular cataracts):

يؤثر على الجزء الخلفي من العدسة و غالبًا ما يتداخل مع الرؤية أثناء القراءة، و يسبب وهجًا أو هالات حول الأضواء في الليل.

إقرأ أيضا:حصى الكِلى
  1. إعتام عدسة العين منذ الولادة (congenital cataracts):

يولد بعض الأشخاص مصابين بإعتام عدسة العين أو يصابون به أثناء الطفولة. قد يكون هذا النوع وراثيًا أو مرتبطًا بعدوى داخل الرحم.

  • ما هي أعراض السّاد؟

علامات واعراض الماء الابيض على العيون

قد يظهر على المريض واحدة أو اكثر من هذه الأعراض:

  1. رؤية ضبابية أو مشوشة أو قاتمة.
  2. صعوبة في الرؤية الليلية.
  3. الحساسية للضوء والوهج.
  4. الحاجة إلى إضاءة أكثر سطوعاً للقراءة.
  5. رؤية “الهالات” حول الأضواء.
  6. تغيير متكرر لنظارات الطبية المعتاد عليها.
  7. بهتان الألوان أو اصفرارها.
  8. ازدواج الرؤية في عين واحدة.
  • عوامل خطر الاصابة بالماء الأبيض على العين

تتضمن العوامل التي تزيد من خطر إصابتك بإعتام عدسة العين ما يلي:

  1. التقدم في العمر.
  2. داء السكري.
  3. التعرض المفرط لأشعة الشمس.
  4. التدخين.
  5. البدانة.
  6. إرتفاع ضغط الدم.
  7. إصابة سابقة بالعين.
  8. التهاب في العين.
  9. إجراء عمليات سابقة في العين.
  10. الاستخدام المطول لأدوية الكورتزون (الكورتيكوستيرويد).
  • الوقاية من الماء الأبيض على العين

لم تثبت أي دراسات كيفية الوقاية من إعتام عدسة العين أو إبطاء تقدمه. لكن يعتقد الأطباء أن العديد من الاستراتيجيات قد تكون مفيدة، منها:

إقرأ أيضا:القولون العصبي

1.إجراء فحوصات منتظمة للعين:

يمكن أن تساعد فحوصات العين في اكتشاف إعتام عدسة العين ومشاكل العين الأخرى في مراحلها الأولى، مما يساعد في علاجها قبل تطور المرض.

2.الإقلاع عن التدخين.

3.الالتزام بالأدوية و الخطة العلاجية الخاصة بك:

إن كنت مصابًا بداء السكري أو غيره من الأمراض المؤثرة على العين، قد يساعد في تأخير و منع تطور المرض.

4.اختيار نظامًا غذائيًا صحيًا:

يحتوي على الكثير من الفواكه و الخضروات فذلك يعزز  الحصول على العديد من الفيتامينات و العناصر الغذائية و مضادات الأكسدة التي تساعد في الحفاظ على صحة العينين.

5.إرتداء النظارة الشمسية:

قد تساهم الأشعة فوق البنفسجية القادمة من الشمس في الإصابة بإعتام عدسة العين، لذلك ينصح بارتداء النظارات الشمسية التي تحجب الأشعة فوق البنفسجية ب (UVB) عندما تكون بالخارج.

  • ما هو علاج السَّاد/ الماء الأبيض على العين ؟

عندما تعجز النظارات الطبية عن جعل الرؤية طبيعية و غير معتمة، فإن العلاج الفعال الوحيد لإعتام عدسة العين هو الجراحة.

تضمن جراحة الساد إزالة العدسة الضبابية  واستبدالها بعدسة اصطناعية شفافة تسمى intra ocular lens(IOL))، حيث توضع في نفس مكان العدسة الطبيعية و تبقى جزءًا دائمًا من العين.

تعد جراحة الساد آمنة بشكل عام و هي واحدة من أشهر العمليات بالعيون، ولكنها تنطوي على خطر الإصابة بالعدوى والنزيف كأي جراحة أخرى كما أنها قد تزيد من خطر الإصابة بانفصال الشبكية.

بعد العملية، سيشعر المريض ببعض الانزعاج لبضعة أيام و يكتمل الشفاء بشكل عام في غضون ثمانية أسابيع.

عند الحاجة إلى جراحة الساد في كلتا العينين فسيقوم الطبيب بتحديد موعد لعملية جراحية لإزالة الساد في العين الثانية بعد أن يلتئم الجرح في العين الأولى حيث لا يتم إجراء العملية في كلتا العينين معاً.

  • للتعامل مع أعراض إعتام عدسة العين حتى تقرر إجراء الجراحة:

  1. التأكد من أن النظارات أو العدسات اللاصقة التي يتم استخدامها مناسبة.
  2. استخدام عدسة مكبرة للقراءة عند الحاجه لذلك.
  3. القيام بتحسين الإضاءة في المنزل بمصابيح أكثر سطوعًا.
  4. عند الخروج أثناء النهار، يفضل ارتداء النظارات الشمسية أو قبعة عريضة الحواف لتقليل الوهج.
  5. تجنب القيادة الليلية.
close

عن الكاتب

شذى محمد العموش
+ مقالات

كاتب

طب وجراحه عامه

عزيزة موسى عبيد
+ مقالات

تدقيق علمي

ماجستير علوم البصريات

فيحاء درويش أبو حمده
+ مقالات

تدقيق لغوي

المراجع

السابق
حالة ما قبل السكري
التالي
نصائح وارشادات لمرضى السكري في رمضان

اترك تعليقاً