أمراض الجلدية

التقرحات السريرية

التقرحات السريرية

التقرحات السريرية هي تقرحات تظهر عندما يبقى الشخص في نفس الموضع على السرير (الفراش) لمدة طويلة، هي عبارة عن إصابات للجلد و الأنسجة ناتجة عن الضغط المطوَل على الجلد و غالبَا تظهر على الجلد الذي يغطي المناطق العظمية مثل : الوركين ,الكعبين ,الكاحلين …الخ

 

أسباب حدوث التقرحات السريرية :

1.الضغط المستمر على أي عضو من أعضاء الجسم يقلل من تدفق الدم إلى الأنسجة حيث ان تدفق الدم مهم و أساسي لنقل الأكسجين و المواد الغذائية بدورهما لتغذية الأنسجة و عدم وجودهما يؤدي بداية تحلل و تلف الأنسجة.

عادةَ الضغط المستمر يكون لدى المرضى محدوديَ الحركة و يشتًد بالمناطق التي تقع فوق العظام مثل :العمود الفقري, الأكتاف, الوركين…..الخ

2.الإحتكاك و يحدث عندما يحتًك الجلد بشيء أخر مثل الملابس أو الفراش و يكون الجلد الرطب أكثر عرضةً للإصابة , نتيجة لذلك يحدث أيضَا القَصً (Shear) و هي تحرك الجلد بالإتجاه المعاكس للإحتكاك بسطح الفراش

3. الرطوبة : ممكن ان تؤدي السوائل التي تبقى على الجلد مثل : البول ,العرق…الخ ,الى تسبب الجلد برطوبة و تبلل مفرط مما يزيد من خطر الإصابة بالتقرحات

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتقرحات السريرية :

1. عدم القدرة على الحركة : قد يؤدي ضعف الصحة أو إصابة الحبل الشوكي أو أولئك الذين يستخدمون الكراسي المتحركة أو طريحين الفراش معرضون لخطر أكبر ويحتاجون إلى التحرك أو الدوران بانتظام.

إقرأ أيضا:الأطعمة التي توقف الإسهال

2. التبوُل اللاارادي : يزيد من رطوبة الجلد

3. قلة الإحساس : قد يؤدي عدم القدرة على الشعور بالألم أو اللمس بسبب الحالات العصبية أو إصابات الحبل الشوكي إلى البقاء في نفس الوضع لفترة طويلة قد لا يشعرون بالضغط الذي يتعرضون له على الجلد ، مما قد يؤدي إلى تفاقم الضرر..

4. أصحاب الأطراف الاصطناعية ,إذا لم يكن الجهاز مناسبًا بشكل صحيح ، فقد يتهيج الجلد ويمكن أن تتطور الإصابة

5. الذين يعانون من سوء التغذية حيث ان التئام الجروح يتباطأ عندما لا يتم تلبية الاحتياجات الغذائية.

6. كبار السن :مع تقدم الناس في السن ، يصبح الجلد أرَق بشكل طبيعي ويسهل تلفه.

أعراض الإصابة بالتقرحات السريرية :

1. تغيُر اللون: قد تصبح البشرة الداكنة مزرقة أو أرجوانية أو لامعة. أما البشرة الفاتحة اللون يتحول إلى اللون الوردي أو الأحمر ، أو قد يصبح أغمق و يمكنك التأكد إذا لم يختفي اللون بعد إزالة الضغط لمدة 10-30 دقيقة ، فقد يشير ذلك إلى تشكل القرحة.

2. تغيرات في الملمس: قد تكون المنطقة صلبة أو إسفنجية و من الممكن وجود فرق في درجة الحرارة عن باقي المناطق

3. وجود قيح (pus) و خروج السوائل منه

إقرأ أيضا:أطعمة تهدئ من القولون العصبي

مراحل (تدرج) الإصابة :

الطور الأول: يتغير لون الجلد باللون الأحمر للأشخاص ذوي البشرة الفاتحة و لذوي البشرة الداكنة يتغير الى الأزرق او الأرجواني و ايضًا لا يبيض الجلد (يتحول إلى اللون الأبيض) عند الضغط عليه بإصبع.

الطور الثاني: تتضمن هذه المرحلة تلفًا سطحيًا للجلد, و يتم فقد الطبقة العليا من الجلد. قد تبدو أيضًا وكأنها نفطة, في هذه المرحلة ، يمكن للطبقة العليا من الجلد إصلاح نفسها.

الطور الثالث: هذه المرحلة هي جرح أعمق, الجرح مفتوح ويمتد إلى الطبقة الدهنية من الجلد ، على الرغم من عدم ظهور العضلات والعظام.

الطور الرابع : هذه المرحلة هي الأشد و الأخطر يمتد الجرح نزولاً إلى العظم و العضلات والعظام عرضة للعدوى ، والتي يمكن أن تهدد الحياة.

الأماكن الأكثر عرضة للإصابة :

للأشخاص الذين يستخدمون الكراسي المتحركة :
1.عظم الذنب (Tailbone ) او الأرداف

2.الأكتاف

3.العمود الفقري

 

بالنسبة للأشخاص الذين يحتاجون إلى البقاء في السرير:

1.الجزء الخلفي أو جانبي الرأس
2. الكتف
3.الورك أو أسفل الظهر أو عظم الذنب (Tailbone)
4. الكعب والكاحلين والجلد خلف الركبتين

كيف يمكن منع إصابات التقرحات؟

علمَا بأنه يتم تشخيصه من قبل مقدم الرعاية الصحية الخاص بك أثناء الفحص البدني.

إقرأ أيضا:السكر والصحة العقلية

يمكن منع تطور إصابات الضغط من خلال المراقبة الدقيقة للجلد وإعادة الوضع المتكرر لدى أولئك الذين لا يستطيعون إدارة أنفسهم تتضمن نصائح الوقاية من إصابات التقرحات ما يلي:

1.الحفاظ على البشرة نظيفة وخالية من سوائل الجسم.

2.تحريك الجسم وإعادة وضعه بشكل متكرر لتجنب الضغط المستمر على الأجزاء العظمية من الجسم.

3.استخدام الوسائد الإسفنجية للمساعدة في تخفيف الضغط على الأجزاء العظمية من الجسم عند قلبها في السرير.

4.الحفاظ على نظام غذائي صحي لتجنب سوء التغذية والمساعدة في التئام الجروح.

توصيات للعلاج:

1.إزالة الأنسجة التالفة للشفاء بشكل صحيح ، يجب أن تكون الجروح خالية من الأنسجة التالفة , الميتة أو المصابة. يمكن للطبيب أو الممرضة إزالة الأنسجة التالفة عن طريق غسل الجرح بلطف بالماء أو قطع الأنسجة التالفة.

2. تنظيف وتضميد الجروح تعتمد العناية على مدى عمق الجرح , بشكل عام يشمل تنظيف الجرح وتضميده ما يلي:

أ. وضع ضمادة حيث انها تسَرع الشفاء عن طريق الحفاظ على الجرح رطبًا كما أنه يخلق حاجزًا ضد العدوى ويبقي الجلد المحيط به جافًا.

ب. إذا لم يتشقق الجلد المصاب ، اغسله بمنظف لطيف واتركه حتى يجف , نظِف القروح المفتوحة بالماء أو محلول ملحي (Saline) في كل مرة يتم فيها تغيير الضمادة.

3. أدوية للسيطرة على الألم قد تقلل العقاقير المضادة للالتهابات – مثل إيبوبروفين (أدفيل ، وموترين آي بي ، وغيرهما) ونابروكسين الصوديوم (أليف) – من الألم يمكن أن تكون مسكنات الألم الموضعية مفيدة أيضًا أثناء العناية بالجروح. (يُرجى إستشارة الطبيب)

4. اتباع نظام غذائي صحي،تساعد التغذية الجيدة على التئام الجروح

 

1.https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/17823-pressure-injuries-bedsores

2.https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/bed-sores/symptoms-causes/syc-20355893

3.https://www.bedsore.law/news/bedsore-prevention/

4.https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/bed-sores/symptoms-causes/syc-20355893

5.https://medlineplus.gov/ency/patientinstructions/000147.htm

6.https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/bed-sores/diagnosis-treatment/drc-20355899

 

 

 

 

 

 

close

عن الكاتب

تالا الغرابلي
+ posts
البتول عريقات
+ posts
السابق
المستضد السرطاني المضغي
التالي
مرض لايم

اترك تعليقاً