الأشعة

الفحص المبكر بالأشعة المقطعية للكشف عن سرطان الرئة

الأشعة المقطعية للكشف عن سرطان الرئة

تعد الأشعة المقطعية خياراً مناسباً للكشف عن سرطان الرئة في وقت مبكر، حيث أن فحوصات الرئة تشمل اختبارات تجرى للعثور على المرض قبل أن تبدأ الأعراض، تهدف إلى اكتشاف المرض في مرحلته الأولى والأكثر قبولاً للعلاج يجب أن يفي برنامج الفحص بعدد من المعايير، بما في ذلك تقليل عدد الوفيات الناجمة عن المرض المُعطى.

قد تشمل اختبارات الفحص:

  1. الاختبارات المخبرية لفحص الدم والسوائل الأخرى.
  2. الاختبارات الجينية التي تبحث عن علامات وراثية مرتبطة بالمرض.
  3. اختبارات التصوير التي تنتج صورًا للجسم من الداخل.

هذه الاختبارات عادةً ما تكون متاحة لعامة السكان، ومع ذلك تستند احتياجات الفرد لاجراء فحص معيّن على عوامل مثل:

  • العمر 
  • الجنس
  • تاريخ الأسرة.

يخضع الأفراد الذين لديهم مخاطر عالية للإصابة بسرطان الرئة ولكن لا توجد علامات أو أعراض للمرض إلى فحص تصوير مقطعي منخفض الجرعة للصدر (LDCT): وهي تقنية تصوير بالأشعة المقطعية الفريدة التي تجمع بين معدات الأشعة السينية الخاصة وأجهزة الكمبيوتر المتطورة؛ لإنتاج صور متعددة أو صور مقطعية للداخل من الجسم.

إقرأ أيضا:التصوير المقطعي للبطن والحوض

يُنتج صورًا بجودة كافية للكشف عن العديد من التشوهات أثناء استخدام إشعاعات مؤينة أقل بنسبة تصل إلى 90 بالمائة مقارنةً بمسح  (CT) التقليدي للصدر.

في الماضي، تم استخدام اختبارين للكشف عن سرطان الرئة:

  • الأشعة السينية للصدر:

تقوم بتصوير القلب والرئتين والممرات الهوائية والأوعية الدموية وعظام العمود الفقري والصدر والأشعة السينية هي أقدم وأشهر أشكال التصوير الطبي.

  • وعلم الخلايا المخاطية (البلغم):

هو اختبار مخبري يتم فيه مشاهدة عينة من البلغم (المخاط الذي يتم سعاله من الرئتين) تحت المجهر؛ للتحقق من وجود الخلايا السرطانية.

إن استخدام الأشعة السينية وعلم الخلايا المخاطيّة، بشكل فردي أو مجتمعةً، لم يقلل من خطر الوفاة من سرطان الرئة.

 ما هو سرطان الرئة؟

  • هو سرطان يتشكل في أنسجة الرئة، وعادةً في الخلايا التي تبطن ممرات الهواء.
  • هو السبب الرئيسي لوفيات السرطان في الولايات المتحدة وحول العالم، تحدث حوالي 85 في المائة من وفيات سرطان الرئة لدى مدخني السجائر الحاليين أو السابقين.
  • النوع الأكثر شيوعًا هو سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة، يعتمد نوع السرطان الذي تم تشخيصه على شكل الخلايا تحت المجهر.
  • يتم علاجه إذا تم اكتشافه مبكرًا  قبل أن ينتشر إلى مناطق أخرى من الجسم  بنجاح في أغلب الأحيان.
  • لسوء الحظ، عندما يتم تشخيص سرطان الرئة، في بعض الأحيان يكون قد انتشر المرض خارج الرئة.

ما هي عوامل خطر لسرطان الرئة ؟

عامل الخطر يتمثل بالأسباب التي تزيد من فرص إصابة الفرد بالمرض، وعوامل الخطر لسرطان الرئة تشمل:

إقرأ أيضا:تصوير الجزء العلوي من الجهاز الهضمي بالأشعة السينية
  1. تدخين التبغ.
  2. التعرض للعوامل المسببة للسرطان.
  3. تاريخ شخصي أو عائلي للمريض في سرطان الرئة.
  4. بعض أمراض الرئة المزمنة.

قبل أن يتم قبول برنامج الفحص على نطاق واسع ويوصي به الممارسون الطبيون، يجب أن يقوم أكثر من شخص بالكشف عن المرض في مرحلة مبكرة.

المقياس المقبول لفعالية الفحص هو انخفاض عدد الوفيات الناجمة عن المرض المعطى.

تجارب الفحص السريري: هي دراسات بحثية تساعد على تحديد مدى تقليل معدل الوفيات (بأي حال) وبأي تكلفة.

كيف يتم فحص سرطان الرئة باستخدام الأشعة المقطعية ؟  

يلاحظ الخبراء أن برنامج فحص سرطان الرئة يجب أن يُدار من قبل المهنيين الطبيين والمرافقين الذين يملكون الخبرة في فحص (LDCT)، تشارك العديد من التخصصات في العناية بسرطان الرئة مثل: أخصائي أمراض الرئة وأخصائي الأشعة وأخصائي الأشعة التداخلية وجراحي الصدر وأطباء الأورام الطبيين وأطباء الرعاية الأولية وأخصائي الأمراض.

لا تعد الفحوصات الشامله لبرنامج فحص سرطان الرئة بديلاً عن الإقلاع عن التدخين؛ لأن عدم التدخين هو أفضل وسيلة للوقاية من سرطان الرئة.

إقرأ أيضا:قياس كثافة العظام

كيف يتم اجراء اختبار LDCT :

  1. سيضعك الفني على طاولة اختبار (CT)، وعادة ما تكون مستلقياً على ظهرك.
  2. يمكن استخدام الأشرطة والوسائد لمساعدتك في الحفاظ على الموضع الصحيح والبقاء ثابتًا أثناء الاختبار.
  3. سيُطلب منك عادة رفع ذراعيك فوق رأسك.
  4.  بعد ذلك، سينتقل الجدول بسرعة عبر الماسح الضوئي لتحديد موضع البدء الصحيح للمسح الضوئي.
  5.  ثم سينتقل الجدول ببطء عبر الجهاز حيث يتم إجراء الفحص بالأشعة المقطعية الفعلية أثناء الضغط على أنفاسك لمدة خمس إلى عشر ثوانٍ.
  6. تدور  حول المريض أشعة سينية ومجموعة من أجهزة الكشف بالأشعة السينية الإلكترونية، وتقوم بقياس كمية الإشعاع التي يتم امتصاصها في جميع أنحاء الجسم.
  7. يتحرك جدول الفحص عبر الماسح:

بحيث تتبع حزمة الأشعة السينية مسارًا حلزونيًا يقوم برنامج كمبيوتر خاص بمعالجة هذا الحجم الكبير من البيانات لإنشاء صورمقطعية ثنائية الأبعاد لجسم المريض، والتي يتم عرضها بعد ذلك على الشاشة وتسمى هذه التقنية حلزونية أو (CT) دوّامة.

فوائد الأشعة المقطعية للكشف عن سرطان الرئة :

نظرًا لأن الأشعة المقطعية قادرة على اكتشاف حتى العقيدات الصغيرة جدًا في الرئتين، فإن (LDCT) في الصدر تكون فعالة بشكل خاص لتشخيص سرطان الرئة في مرحلته الأولى والأكثر علاجًا.

  1. (LDCT) سريع، وهو أمر مهم للمرضى الذين يعانون من صعوبة في التنفس.
  2. الأشعة المقطعية غير مؤلمة وغير موسعة لا توجد مواد تباين مطلوبة من أجل (LDCT).
  3. لا توجد إشعاعات في جسم المريض بعد الفحص الطبقي المحوري.
  4. الأشعة السينية المستخدمة في (LDCT) من الصدر ليس لها آثار جانبية فورية ولا تؤثر على أي أجزاء معدنية في الجسم مثل أجهزة تنظيم ضربات القلب أو المفاصل الاصطناعية.
  5. تقوم الأشعة المقطعية ذات الجرعة المنخفضة للصدر بإنتاج صور بجودة كافية للكشف عن العديد من التشوهات التي تستخدم ما يصل إلى 90٪ من الإشعاعات المؤينة أقل من الأشعة المقطعية التقليدية للصدر.
  6. ثبت أن فحص سرطان الرئة باستخدام (LDCT) يقلل من عدد الوفيات الناجمة عن سرطان الرئة لدى المرضى المعرضين لخطر كبير.
  7. عندما يتم العثور على السرطان مع الفحص، فإنه غالبًا ما يكون في مرحلة مبكرة ويمكن للمرضى في كثير من الأحيان الخضوع للجراحة وإزالة أنسجة صغيرة من الرئة.

مخاطر الأشعة المقطعية للكشف عن سرطان الرئة :

  1. تحدث النتائج الإيجابية الكاذبة عندما يبدو الاختبار غير طبيعي ولكن لم يتم العثور على سرطان الرئة.
  2.  قد تتطلب النتائج غير الطبيعية إجراء اختبارات إضافية لتحديد ما إذا كان السرطان موجودًا أم لا.
  3. هذه الاختبارات، مثل فحوصات الأشعة المقطعية الإضافية أو المزيد من الاختبارات الغازية التي تتم فيها إزالة قطعة من أنسجة الرئة (خزعة الرئة)، تنطوي على مخاطر وقد تسبب قلق المريض.
  4. نتائج الاختبار التي تبدو طبيعية حتى عند وجود سرطان الرئة تسمى نتائج سلبية كاذبة، قد يتأخر الشخص الذي يتلقى نتيجة اختبار سلبية كاذبة عن طلب الرعاية الطبية.
  5. لن يتم العثور على جميع أنواع السرطان التي اكتشفها (LDCT) في المرحلة المبكرة من المرض:

إن الفحص الذي يكتشف سرطان الرئة قد لا يحسن الصحة أو يساعد على العيش لفترة أطول إذا كان المرض قد انتشر بالفعل إلى مناطق أخرى من الجسم.

     6.قد يؤدي فحص سرطان الرئة إلى اكتشاف وعلاج السرطان بوقت مبكر قبل انتشاره، هذا يمكن أن يؤدي إلى الاستغناء عن علاج لا داعي له، والمضاعفات، والتكلفة الزائدة.

     7.لن تغطي شركات التأمين الصحي و (Medicare) سوى تكلفة الفحص للكشف عن سرطان الرئة لدى المرضى الذين يستوفون معايير معينة.

     8.هناك خطر نظري صغير للإصابة بالسرطان بسبب التّعرض لجرعة منخفضة من الإشعاع.

close

عن الكاتب

سارة الحسنات
+ مقالات

كاتب

وجدان الهلالات
+ مقالات

مدقق علمي

آية الرماضنة
+ مقالات

مدقق لغوي

المراجع[+]

السابق
القولون العصبي
التالي
توقف التنفس أثناء النوم

اترك تعليقاً